قائمة طعام
decoration ganes arz alternative badoo

تستخدم مواقع يضم Chatroulette نفس الشيء مثل الغش؟

A: يضم Chatroulette هو موقع، التي تم إنشاؤها من قبل فرد أو منظمة، التي تسمح للناس لتسجيل سرا والمحادثات حصة دردشة الفيديو. إذا كان شخص وتوافق أم لا، فإن الفرضية الأساسية هي نفسها. نحن جميعا يتأثرون بما يفعله الناس مع المواد التي يشتركون. لا يمكنك إجبار شخص ما على التوقف عن استخدام موقع انهم على، وهذا صحيح بغض النظر عما إذا كنت المفترس الجنسي أو ضحية. ما نحاول قوله هو أن هذه المواقع لها عواقب وخيمة خيمة خيمة في حال الناس استخدامها بشكل مسؤول. ونريد لها أن تكون مسؤولة الحكام المعلومات الشخصية مستخدميها. س: ولكن ليست فكرة مختلفة الإنترنت الخاص من الإنترنت العام؟

A: نعم، بالتأكيد. وهكذا هو جوجل، وهي الشركة التي تمتلك وتدير دردشة منصة جوجل، والمسؤولة تجاه ما المعلومات الشخصية للمستخدمين. ولكن كما تعلمون، وأعتقد أنه من المهم للناس أن نتذكر أن هذه المواقع كانت مصممة أصلا للسماح للناس شريط فيديو سرا بعضها البعض. وكانت تلك الفكرة. وما انتهى به كان انتهى بهم المطاف بيع الحميمة، دردشات الفيديو سرية بين الناس الذين كان من المفترض أن تكون خاصة، كما هو الحال مع الآباء أو المدرسين أو المعالج أو شخص ما. والمشكلة في ذلك الآن الحيوانات المفترسة في جميع أنحاء البلاد هي قادرة على العثور على الطلاب الذين يستخدمون هذه المواقع موجودة، ويحصلون على شريط فيديو لتلك الأحاديث الخاصة، وبعد ذلك يمكن تحديد كيفية استغلال تلك المواد لسوء المعاملة هؤلاء الضحايا. ويجري في جميع أنحاء البلاد.

Q: هكذا كنت تقول بعض الناس يعتقدون أن هذه المواقع لا ينبغي أن تستخدم لمحادثات الفيديو؟

A: نعم. وهناك الكثير من الناس يعتقدون ينبغي تجنب هذه المواقع. وأن يكون صريحا، أنا لا. ولكن أعتقد أيضا أن فكرة وجود أشرطة الفيديو الخاصة من أجزاء خاصة بعضنا البعض هو في الواقع فكرة مثيرة حقا.

س: هل لذلك مؤسس دردشة ترى في ذلك تهديدا؟ واعتقد انه كان مجرد وسيلة أخرى للناس ليكون متعة؟

A: نعم. وذلك في دفاعه، ويجب علينا ربما الحديث عن هذا الرجل.

س: إذن ما لم يفكر؟ كان الناس الذين استخدموا الموقع عموما المراهقين، وربما المراهقين في الولايات المتحدة، ومعظمها في 20s أو أوائل 30s. كانوا سريعي التأثر إلى حد كبير، وكان واحد على الأقل أو مشكلتين، في معظم الحالات، التي استمرت على مدى الحياة. كانوا المنتهية ولايته عموما. كانوا لطفاء. وكان معظمهم من مهذبا. وكان معظمهم من غريب.

وهناك الكثير من الناس الذين درسوا منتدى الموقع اعتذر بغزارة. تحدثوا عن صدمتهم والندم بهم. أخذوا الجزء الخلفي الموقع. وكانت هناك طرق للتسول في الموقع الذي كانت فعلا جميلة سهلة: إزالة وعد مبلغ معين من المال، وإزالة الخيار لشراء سلع افتراضية. لكن الموقع كما كان قبل تلك التغييرات كانت تستخدم عادة من قبل الناس الذين كانوا بدائية للغاية.